من يقف وراء «جرائم عقارية» بمنطقة مسانة؟

عاجل

الجريمة في زمن «كورونا».. هل ينعش خلو الشوارع من المارة جرائم السرقة بطنجة؟

يشهد الشارع الطنجاوي مؤخرًا نقاشاتٍ مُحتدمةً، إثر بروز عددٍ من جرائم السرقة المتلاحقة، والمتزامنة مع حلول شهر رمضان، وكذا...

الخردلي بالشنوك :عجلة العقار المسرعة بطنجة تسمح بالسكون قبل البناء

«الفار مقلق من سهم القط» هَذَا هو المثل الَّذِي ينطبق على بعض وعاءات العقار، الَّتِي تعذّر عليها الدخول إلى...

أصحاب المحلات التجارية بالشمال يصعّدون في وجه الحكومة رفضًا للإجراءات الجديدة الخاصة بالمنظومة الضريبية

لجأ مهنيّو المحلَّات التجاريّة بجهة الشمال، إلى التصعيد في وجه الحكومة، بعدما لم تستجب لمطالبهم، فنفذوا إضرابًا وطنيًا، يوم...

مافيا العقار من رخص لها بمنطقة «مسنانة/الرهراه» لتغطية على الجرائم العقار الَّتِي أنجزت في نفس المنطقة في عهد سابق

وأنت تتوغل داخل أحياء منطقة مسنانة والرهراه، ستنسى أنّك موجود بأجمل مدن المغرب، المدينة الَّتِي تحتفي بكلّ زوّارها بجماليتها، حيث مافيا العقار نفّذت جرائمها العقاريَّة في الوقت الَّذِي كانت تمنح لهم رخص البناء بشكل عشوائيّ.

منطقة المسنانة، وعلى طول امتدادها إلى طريق الرهراه، نجد عددًا كبيرًا من التجمعات السكنية الَّتِي صعدت في وقت وجيز جدًّا، حيث منحت لهم، قصد إخفاء البناء العشوائيّ الكبير، في عهد رؤساء سابقين بمقاطعة طنجة المدينة. والغريب في الأمر، أن هَذِهِ التجمعاتِ السكنيَّة لا تتوفّر فيها شروط الصحّة والسلامة، حسب رأي بعض الخبراء في العقار، فعدد الأدوار الممنوحة لأصحاب العقار، أكثر من الطاقة الاستيعابيّة والتحميليَّة لهَذِهِ البنايات.

لهَذَا فمنطقة مسنانة نُفّذت في حقّها جريمة بيئيّة فقط لإخفاء معالم جرائم التسيير، فمن منح هَذِهِ الرخص؟ ومن ترك الأمر يمرّ بشكل عادي؟ وما الهدف من تشويه التصميم العمراني لهَذِهِ المنطقة؟

لا يخفى أنَّ نسبة الجريمة وتعاطي المخدرات وبيعها وتصدير الشباب لداعش مرتفعة بهَذِهِ المنطقة، مُقارنةً مع مناطق أخرى بطنجة، فلولا يقظة رجال الأمن والسلطات لكان الأمر أسوأ.

إقرأ المزيد