برؤوس ملأها الشيب.. سياسيون يواصلون القتال على الكراسي في أرذل العمر

عاجل

أيمن الغازي رئيس لجنة الشراكة والتعاون ومغاربة العالم بمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة

أُسندتْ رئاسة لجنة الشراكة والتعاون الدولي ومغاربة العالم بمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، إلى الدكتور أيمن الغازي، عضو المجلس...

طنجة.. فرقة الإطفاء تتمكن من السيطرة على حريق نشب داخل مدرسة عقبة بن نافع بحي الخسافات

سيطرت فرقة الإطفاء من عناصر الوقاية المدنية بمدينة طنجة، يوم أمس الجمعة 15 أكتوبر الجاري، على حريق نشب في...

مجلس جهة طنجة يستكمل هياكله بانتخاب رؤساء اللجان الدائمة

استكمل مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، هياكله بتشكيل اللجان الدائمة وانتخاب الرؤساء والنواب، وتعيين عضو من المعارضة في لجنة...

رغم مطالبة صاحب الجلالة الملك محمّد السادس الأحزاب السياسيّة، بضرورة تجديد نخبها، وتعبئة الشباب للانخراط في العمل السياسي، لأنَّ أبناء اليوم، هم الَّذِينَ يعرفون مشاكل اليوم ومطالباته. كما يجب عليها العمل على تجديد أساليب وآليات اشتغالها، يواصل عددٌ من شيوخ السياسة بعمالة طنجة أصيلة قتالهم على الكراسي مهما بلغت التكلفة.

حاكم أصيلة الأبدي، الَّذِي تجاوز 84 ربيعًا، الَّذِي يُشبّهه البعض بـ«فيديل كاسترو» أصيلة، تواصل بشكل شخصي مع عددٍ من الصحافيّين من أجل تمرير خبر ترشحه لرئاسة مجلس المستشارين، ومن ثَمَّ الضغط على عبد اللطيف وهبي، وابتزازه سياسيًا، غير أنَّ حادثة الاعتداء اللفظي على المستشار أحمد الجعيدي، ووصفه بعبارات «مخلة بالآداب» و«مستفزة» في أوّل دورة للمجلس المصادقة على القانون الداخلي، أثرت بشكل سلبي في مخطط الشيخ بنعيسى.

محمد الزموري، الَّذِي اعتذر عن ترؤس جلسة انتخاب رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، بصفته العضو الأكبر سنًا، تبنّى شعار «السياسة من المهد إلى اللحد»، معتمدًا على استراتيجية انتخابيّة فريدة وتعتمد تقنية «سيدي المخفي في التواصل مع الأصوات، الَّتِي يملك شهادة «تحفيظها» بنفس الطريقة الَّتِي يتعامل بها مع ممتلكاته العقارية الممتدّة على مساحات شاسعة بعاصمة البوغاز. ورغم حصيلته البئيسة على مستوى الأسئلة الشفويّة والكتابيّة، فإنّ الشيخ الزموري ينشط داخل لجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى وسياسة المدينة ويدافع بشكل مستميت عن المصالح الشخصية.

وعلى الرغم من متابعته بتهم تتعلق بالاختلاس وتبديد أموال عمومية، نجح محمد الحميدي في الظفر برئاسة مجلس عمالة طنجة أصيلة، معتمدًا على تقنيات تعود لأزمنة غابرة للتغلّب على منافسته سمية العشيري، الَّتِي لم تحظى بأيّ صوت من أصوات الأعضاء الحاضرين. وساهم في فوز الحميدي كلّ من محمد أقبيب وعبد السلام أربعين، اللذين حاولا تنفيذ توصيات كتاب «عودة الشيخ السياسي إلى صباه» وتحركا بشكل كبير داخل القاعة.

إقرأ المزيد