ماذا تخفي زيارة الزفزافي المتكررة لمصحة طنجة؟

عاجل

عدول طنجة يتنفسون الصعداء بعد مصادقة لجنة العدل والتشريع على مقترح يقضي بتغيير المادة 8 من قانون خطة العدالة

صادقت لجنة العدل والتشريع في مجلس النواب، على مقترح قانون يقضي بتغيير المادة (8) من قانون خطة العدالة، المادة...

الخردلي بالشنوك : حفر طنجة الكبرى تقترب من جماعة المدينة

وأخيرًا انتصرت جماعة المدينة، وتم لها النجاح في ضمّ حفر طنجة، الَّتِي لا حصر لها داخل نفقٍ واحدٍ وشارعٍ...

مقاطعة بني مكادة تقدم حصيلة عملها لست سنوات

قدم محمد خيي رئيس مقاطعة بني مكادة حصيلة عمله خلال الولاية الانتدابية 2015-2021، والتي تأتي تكريسا لعهد ومنطق جديد...

مباشرة بعد نشر صورة لزعيم حراك الريف «ناصر الزفزافي» على شبكات التواصل الاجتماعي وبعض المنابر الإعلامية المحلية وهو بمستشفى خاص بطنجة يقوم بزيارة والده، حتّى كثرت التفاعلات الَّتِي اعتبرت أنّ خطوة السماح بناصر بزيارة والده إيجابيّة جدًا، وربَّما هي إشارة لإطلاق سراحه خلال المناسبات المقبلة.

بالمقابل، يجب الإشارة إلى أن هَذِهِ المصحة هي نفسها سبق أن زارها، عندما كانت والدته مريضة جدًا، بل أكثر من ذلك الطاقم المرافق له في هَذِهِ الزيارة كان نفس الطاقم الَّذِي رافق ناصر الزفزافي خلال زيارة والدته، حيث كانت جريدة «لاديبيش» سبَّاقة لنشر خبر زيارة الزفزافي لوالدته بمصحة خاصة بمنطقة الغندوري.

غير أنّ المهم في الأمر، ماذا تخفي زيارة الزفزافي المتكررة لمصحة طنجة؟ ولماذا تسريب هَذِهِ الصورة بالضبط مع العلم أنه سبق وأن زار نفس العيادة؟ خصوصًا أنّنا مقبلون من المناسبات الوطنيّة والدينيّة، الَّتِي تعرف دائما عفوًّا ملكيًا.

وانتشرت بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي صورةٌ توثّقٌ وعبارات تثني على زيارة معتقل «حراك الريف» إلى والده، الَّذِي يرقد بإحدى المصحات بمدينة طنجة بعدما ألمت به وعكة صحية مفاجئة. وسمح لزفزافي بعيادة والده أحمد بالمصحّة بناءً على طلبه؛ تحت حراسة أمنية مكونة من حراس السجن وعناصر من قوات الشرطة، وبقي معه لقرابة ساعة من الزمن قبل أن تتم إعادته إلى زنزانته.

وبدا ناصر فرحًا بهَذَا القرار، حيث أبانت الصورة عن ابتسامة عريضة له، تخفي اعتزازه بلحظة زيارة والده المريض.

إقرأ المزيد