وزان.. مطالبات بفتح تحقيق في حوادث سرقة أغطية بالوعات شبكات الصرف الصحي

عاجل

الجريمة في زمن «كورونا».. هل ينعش خلو الشوارع من المارة جرائم السرقة بطنجة؟

يشهد الشارع الطنجاوي مؤخرًا نقاشاتٍ مُحتدمةً، إثر بروز عددٍ من جرائم السرقة المتلاحقة، والمتزامنة مع حلول شهر رمضان، وكذا...

الخردلي بالشنوك :عجلة العقار المسرعة بطنجة تسمح بالسكون قبل البناء

«الفار مقلق من سهم القط» هَذَا هو المثل الَّذِي ينطبق على بعض وعاءات العقار، الَّتِي تعذّر عليها الدخول إلى...

أصحاب المحلات التجارية بالشمال يصعّدون في وجه الحكومة رفضًا للإجراءات الجديدة الخاصة بالمنظومة الضريبية

لجأ مهنيّو المحلَّات التجاريّة بجهة الشمال، إلى التصعيد في وجه الحكومة، بعدما لم تستجب لمطالبهم، فنفذوا إضرابًا وطنيًا، يوم...

لا تزال ظاهرة سرقة بالوعات شبكة التطهير السائل وشبكة الماء الصالح للشرب بمدينة وزان من طرف بعض المجهولين تتفاقم، ونتيجة ذلك يطالب عددٌ من مسؤولي جماعة وزان الجهات المختصة بفتح تحقيقات لمواجهة هَذِهِ المشكلة المتكرّرة طوال العام.

وتُشكّل عمليات سرقة البالوعات الحديدية خطورةً على المركبات، الَّتِي قد تقع في حفر البالوعات، بعد تجريدها من أغطيتها من دون أن ينتبه السائقون إلى ذلك، كما تهدّد المواطنين الراجلين والأطفال، كما يمكن أن تتسبّب في خسائر مادية لسائقي المركبات.

ويلجأ عددٌ من الأفراد إلى سرقة أغطية البالوعات المصنوعة من الحديد، والخاصة بالصرف الصحي لأجل بيعها للخردة وجني بعض الأموال مقابل ذلك، غير آبهين بمصير المواطنين المعرضين للخطر.

وتُعدُّ تلك البالوعات المفتوحة بمنزلة «فخّ» للمارة، الَّذِينَ قد يسقطون فيها ما يعرّض حياتهم للخطر، كل هَذَا يتطلّب تضافر الجهود بين المتدخلين، للحدّ من هَذِهِ الظاهرة بالمدينة، والضرب بيد من حديدٍ على كل من ثبت تورّطه في القيام بهَذَا السلوك الإجرامي.

إقرأ المزيد