طنجة.. رجال الأمن عيون ساهرة أمنت رأس السنة الميلادية الجديدة

عاجل

الجريمة في زمن «كورونا».. هل ينعش خلو الشوارع من المارة جرائم السرقة بطنجة؟

يشهد الشارع الطنجاوي مؤخرًا نقاشاتٍ مُحتدمةً، إثر بروز عددٍ من جرائم السرقة المتلاحقة، والمتزامنة مع حلول شهر رمضان، وكذا...

الخردلي بالشنوك :عجلة العقار المسرعة بطنجة تسمح بالسكون قبل البناء

«الفار مقلق من سهم القط» هَذَا هو المثل الَّذِي ينطبق على بعض وعاءات العقار، الَّتِي تعذّر عليها الدخول إلى...

أصحاب المحلات التجارية بالشمال يصعّدون في وجه الحكومة رفضًا للإجراءات الجديدة الخاصة بالمنظومة الضريبية

لجأ مهنيّو المحلَّات التجاريّة بجهة الشمال، إلى التصعيد في وجه الحكومة، بعدما لم تستجب لمطالبهم، فنفذوا إضرابًا وطنيًا، يوم...

لضمان أمن وسلامة المواطنين، خلال رأس السنة الميلادية الجديدة، الَّتِي تصادف أزمة صحيّة غير مسبوقة، جعلت من هَذِهِ السنة مُختلفة على سابقاتها، وضع والي أمن طنجة أوعلا أوحتيت، خطّة أمنيّة بإشراف مباشر منه، وذلك للحفاظ على الأمن والأمان وعدم التساهل مع مخالفي حالة الطوارئ الصحيّة مع التغطية الأمنيّة لجُلّ الأحياء السكنية بمدينة طنجة، خصوصًا الَّتِي تعرف كثافة سكنية.

ووَفْقًا لمصادر «لاديبيش 24» فقد أقيمت سدودٌ أمنيّةٌ بمختلف شوارع المدينة، ونشرت حواجزَ عبر المدارات الرئيسيَّة ومختلف الشوارع والأحياء، كما أنَّ فرقة «الدراجين» وسيارات الشرطة كانت تصول وتجول في كلّ الأحياء تحسبًا لأيّ طارئ، وبالرغم من أن احتفالات رأس السنة الجديدة عاشها السكان من داخل شققهم إلا أنَّ عناصر الأمن لم يرف لها جفن طوال الليل بالرغم من برودة الطقس والأمطار، الَّتِي تهاطلت على المدينة تجنبًا لأيّ مفاجأة غير سارة.

وتأتي حملة عناصر الشرطة في إطار المجهودات الأمنيّة، الَّتِي تؤديها عناصر المديرية العامة للأمن الوطني بجميع جهات المملكة لفرض قرارات حالة الطوارئ الصحية في مختلف أحياء ومناطق المدن والرامية إلى مواجهة تفشي وباء «كورونا» المستجد.

إقرأ المزيد