حصري.. المغرب يعيد فتح حدوده بشكل تدريجي أواخر ماي المقبل

عاجل

شركة «أورنج» تثير انتقادات كبيرة لتوقف الخدمة وانقطاع صبيب الإنترنت بجهة الشمال

خلَّف انقطاع صبيب إنترنت شركة الاتّصالات «أورنج» بجهة طنجة تطوان الحسيمة، يوم أمس الجمعة 9 أبريل الجاري، استياءً في...

واقع المهن القضائية بين حضورية الجلسات وأولوية التلقيح

على الرغم من الجهود الجبَّارة والمضنية للمملكة المغربية، خلال معالجتها جائحة (كوفيد – 19)، الَّتِي حازت إعجاب الكثير من...

ليموري بديلا لحميدي.. هل يحافظ «الجرار» على رئاسة غرفة الصناعة التقليدية؟‎

على إثر حالة البلوكاج، الَّتِي عاشها مجلس الغرفة الجهوية للصناعة التقليدية لطنجة تطوان الحسيمة، ومن أجل ضخ دماء جديدة...

أفادت مصادر جدّ مطلعة لموقع «لاديبيش 24»، بأنَّ المغرب سيعيد فتح أجوائه وحدودِه البريّة والبحريّة أمام حركة المسافرين، بشكل تدريجي أواخر شهر ماي المقبل من السنة الجارية، وأضافت المصادر، أنَّ المملكة ستزيد عدد الرحلات البحريّة والجويّة، ابتداءً من منتصف شهر ماي، وَفْق برنامج رحلات ستُعلن تفاصيله في الشهر نفسه.

الجدير بالذكر، أنَّ المغرب كان قد أغلق حدودَه البريَّة والبحريَّة أمام حركة المسافرين في مارس من عام 2020، تعزيزًا لإجراءات التصدّي لانتشار فيروس «كورونا» كما عُلّقت التنقلات من وإلى إسبانيا، عبر جيبي سبتة ومليلية في الفترة ذاتها وإلى حدود الساعة. فيما كانت الخارجية المغربيّة قد قرَّرت فتح المجالات الجويّة في وجه الوافدين شريطة تقديم حجز فندقي واختبار (كوفيد -19) واحترام التدابير الصحية المعمول بها في المملكة.

وفي السياق نفسه، تُؤكّد مصادرنا أنَّ نجاح حملة التطعيم الجماعي، الَّتِي أطلقها المغرب قبل نحو 7 أسابيع، وشملت أزيد من 4 ملايين و252 ألفًا 723 شخصًا، ضد (كوفيد 19)، بينهم أزيد من مليوني شخص تلقّوا جرعتهم الثانية، سيساهم بشكل كبير في إقبال المسافرين سياحًا ومستثمرين على المغرب، وذلك لارتفاع مؤشر الأمان الصحي بهَذَا البلد الإفريقي.

وأثبتت المملكة المغربية صحّة قراراتها في تدبير جائحة «كورونا»، بدءًا من إغلاق الحدود وفرض الحجر الشامل، وصولًا إلى بدء حملة التلقيح رفقة أوائل الدول العظمى، كما أنَّ استمرار المغرب في تلقيح مواطنيه لقاح أسترازينكا وسط تقارير وتخوفات من الدول الأوروبيّة، قد أثبت نجاعته كون عددٍ كبيرٍ من الدول تراجعت عن قراراتها، بعد تأكيد الوكالة الأوروبيّة للأدوية عدم خطورة اللقاح.

إقرأ المزيد