تعيين الدكتور مصطفى أقلعي سفيرًا أكاديميًا لمدن التراث العالمي الإنساني بأمريكا الوسطى الكريبي المكسيك

عاجل

الجريمة في زمن «كورونا».. هل ينعش خلو الشوارع من المارة جرائم السرقة بطنجة؟

يشهد الشارع الطنجاوي مؤخرًا نقاشاتٍ مُحتدمةً، إثر بروز عددٍ من جرائم السرقة المتلاحقة، والمتزامنة مع حلول شهر رمضان، وكذا...

الخردلي بالشنوك :عجلة العقار المسرعة بطنجة تسمح بالسكون قبل البناء

«الفار مقلق من سهم القط» هَذَا هو المثل الَّذِي ينطبق على بعض وعاءات العقار، الَّتِي تعذّر عليها الدخول إلى...

أصحاب المحلات التجارية بالشمال يصعّدون في وجه الحكومة رفضًا للإجراءات الجديدة الخاصة بالمنظومة الضريبية

لجأ مهنيّو المحلَّات التجاريّة بجهة الشمال، إلى التصعيد في وجه الحكومة، بعدما لم تستجب لمطالبهم، فنفذوا إضرابًا وطنيًا، يوم...

جرى يوم الإثنين 19 أبريل الجاري، تعيين الدكتور مصطفى أقلعي، سكرتيرًا ثامنًا وسفيرًا أكاديميًا لمدن التراث العالمي الإنساني بأمريكا الوسطى، الكريبي والمكسيك. وتهدف منظمة مدن التراث العالمي، إلى تعزيز التعاون وتبادل المعلومات والخبرات، فيما يتعلق بحفظ وإدارة التراث العمراني، تأسّست المنظمة في 8 شتنبر 1993 في فاس، توحّد أكثر من 300 مدينة لديها على أراضيها موقع مدرج في قائمة التراث العالمي لليونسكو.

الجدير بالذكر، أن أقلعي شغل عدّة مناصب وتحمّل مجموعة من المسؤوليات، حاصل على دكتوراه في تاريخ الفنّ، ومخطط حضري، إسباني، ومؤرخ العمارة الإسبانية المعاصرة، ومدرب وكلاء التنمية، ومدير الأنشطة الثقافية والعلمية مع المغرب العربي والعالم العربي. 

كان أقلعي أستاذًا للتخطيط الحضري وأنثروبولوجيا الفضاء في مدرسة المهن المعمارية التابعة لجامعة فاس الخاصة. وعمل كمدير الأنشطة الثقافية في مركز أنجل جانيفيت للبحوث الإثنولوجية في غرناطة مع معهد العالم العربي في باريس.

وإلى جانب محمد المطالسي وعبد الوهاب أجنوي، يعد مصطفى أقلعي من بين النخب، الَّتِي تنكر لها السياسيّون وبعض القائمين على تدبير الشأن العام المحلي بمدينة طنجة.

إقرأ المزيد